سامي في الاعلام

  • طاقة سامي وهروب العنزي ..

    سامي الجابر أشبه بالكتاب الذي يسرقك من اللحظة الأولى التي تقرأ فيها مقدمته مروراً بالأطروحات التي تملأ صفحات تاريخه العريق بالإنجازات والمكتسبات المتباينة.. سامي اللاعب والإدري وأخيراً المدرب قصة عريضة تجذبك الصفحات التي دونت تاريخه وأمجاده وتظل للأبد في الذاكرة وتظل راسخة في العقل من منطلق النضج وتتوزع معطياته بالتساوي كل مرحلة لها عبقها وجمالها.. الخطوة الأولى كانت إطاحته بالكبار حينما خطف لقب الهداف وهو لم يتجاوز العشرين ربيعاً

    02 جمادى الأولى 1435
  • سامي الجابر .. وجناحا النسر

    أولا أنا لستُ هلاليا. ولا الموضوع متعلق بالهلال. وإن لزمتم فأنا أتابع فريقاً في الشرقية. على أن الموضوع لا يخص فقط الرياضة ولا ناديا بذاته، إنما يخص ملحمة إنسانية قدمتها لنا الرياضة، عبر شابٍ رياضيٍّ سعوديٍّ اسمه سامي الجابر. 


     

    24 ربيع الثاني 1435
Total:49   -   Page:2   -   Pages:25
  |««     Prev     Next     »»|  
« 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 »